fbpx

مشروع عيد الاضحى مع 58,850 مستفيد في لبنان URDA تختتم

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

وقد صادف اليوم اختتام مشاريع عيد الاضحى في أورودا التي تعمل تحت عنوان ” روح المنح” لعام 2019. وتهدف الحملة التي أطلقت يوم الأحد الماضي إلى تسليم أكبر عدد ممكن من طرود اللحم إلى أكبر عدد ممكن من المستفيدين، وإلى إيصال روح وفرح العيد إلى كل بيت منهم. وقد اختتمت URDAحملتها بمشاركة 770 11 أسرة محرومة، أي ما يعادل 580 58 مستفيداً.

وقد حققت الحملة نجاحا باهراً بفضل عدد من المؤيدين الكرماء من بينهم شركاء أوردا الاستراتيجيين، مثل الاتحاد الفرنسي، وهاسين في ألمانيا، وأمان في ماليزيا، ووكالة مسلمي أفريقيا، ووحدة تنمية الموارد البشرية في الولايات المتحدة، وإصلاح البحرين، إضافة إلى عدد من الجهات المانحة في لبنان.

شملت طرود اللحم حجميع الاراضي اللبنانية و تم توزيعها على العائلات اللبنانية و السورية و الفلسطينية المحرومة. فهنا يكمن هدف URDA بالتزامها بتوفير الدعم للجميع من دون اي استثناء.

وفي هذا السياق علق السيد حسام الغالي، المدير العام للاتحاد على المشروع قائلا: “إن مشروع الأضحى هو أحد المشاريع الموسمية التي نعمل فيها كل عام، وهو يكمل مشاريع الاغاثة التي سننفذها دائما بالتنسيق مع السلطات اللبنانية وشركائنا المحليين والدوليين بهدف الوصول إلى أضعف الاسر والاطفال”.

تشغيل الفيديو

وأضاف السيد حسام الغالي قائلاً:” فريقنا الميداني، الذي كان يعمل في هذا المشروع خلال عيد الاضحى يتمتع باستعداد كامل للالنزام بإطار خطط وشروط صحية ذات جودة عالية لتوفير طرود اللحوم لحاملي القسائم التي تم توزيعها على الاسر المحرومة خلال الايام الاربعة من العيد وذلك للحفاظ على الشفافية والنظام.

وفي الختام، تعرب URDA عن شكرها الخالص لجميع الذين ساهموا في نجاح هذا المشروع الخيري وتعتبر هذه المساهمة دليلا على الثقة المتبادلة بين الجميع، ومن ثم ضمان توفير الدعم والمساعدة في كل مناسبة وفي أي ظرف من الظروف.

إدعمنا على