fbpx

“غلوبال غيفينغ” و الاتحاد في زيارة إلى مخيم الياسمين

Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email

كجزء من الزيارة الروتينية التي تقوم بها منظمة غلوبال غيفينغ لأوردا، قامت ميراندا كلاند مساعدة في المشاركة الاجتماعية قامت بزيار أكبر مخيم إيواء في URDA أمس في 21 آب/أغسطس.

قرية الياسمين النموذجية المنتجة هي أكبر مخيم للاجئين السوريين في بر إلياس، لبنان. يقطنه ما يقارب ال 225 أسرة والأعداد في تغير دائم بسبب قضية مخيم العوده الأخيرة المتعلقة بعملية الهدم التي أجبرت العديد من الأسر على الفرار  إلى الياسمين.

إستهلت الزيارة بنشاط استقبال قام به مركز بسمات للدعم النفسي والاجتماعي وتضمن  رقصات افتتاحية، ومن ثم جولة سؤال و جواب ، وخطاب تمهيدي. ثم قام مسؤولي المركز الاجتماعي التابع  لبسمات بجولة سريعة في المركز المجتمعي الجديد في الاتحاد والذي تم انشاؤه بهدف استضافة كافة المرافق التي أغلقت في المخيمات نتيجة قرار الهدم وذلك ضمن موقع واحد يبعد بضع دقائق عن مواقع الإيواء التابعة للاتحاد. وتهدف هذه المبادرة إلى إنشاء المزيد من الأنشطة التي ستشمل المجتمع المضيف لتعزيز و تحسين الإندماج الاجتماعي والتعايش السلمي بين الأطفال والشباب والمسنين.

وشملت الجولة أيضا مركز أوردا للرعاية الصحية حيث حصلت الآنسة كلالند على فرصة زيارة العيادات والأطباء والمرافق المتاحة التي تقدم خدمات رعاية صحية بأسعار معقولة للاجئين. ثم توجه الوفد بعد ذلك إلى مخيم العوده لزيارة مركز بسمات القديم الذي تم تمويله من غلوبال غيفينغ  بالاضافة الى مراكز ومشاريع أخرى ستنتقل إلى المركز الاجتماعي الجديد في المستقبل القريب. واستضافت أسرة سورية الوفد للحديث عن حالة اللاجئين في المخيم والصعوبات التي يواجهونها يوميا.

وانتهت الزيارة بجولة نهائية مع أطفال في مخيم الياسمين ومرافقها المنتجة.

إدعمنا على