fbpx

أرقام كارثية أصدرها مسح ميداني صادر من قطاع التعليم في URDA

احتياجات اللاجئين السوريين في عرسال تتطلب تحركاً فورياً

كشف تقرير حديث أصدره فريق من المتطوعين في قطاع التعليم في URDA في منطقة عرسال عن واقع مأساوي يعيشه اللاجئون السوريون في المنطقة، حيث أظهر التحليل الشامل الذي أجراه الفريق أن نسبة 46% من الأطفال السوريين في الفئة العمرية بين 5 و15 عامًا لا يحصلون على التعليم الرسمي.

وفيما يتعلق بالأيتام، يعاني نحو 293 طفلًا لا يتجاوزون سن الـ 12 عامًا من غياب الكفالة المادية، مما يجعلهم في وضع اجتماعي واقتصادي غير مستقر، ويضطرون إلى العمل في ظروف غير آمنة.

وتبين الأرقام أن 93% من العائلات السورية في المنطقة تدفع رسوم إيجار سكني، مما يعرضها لعدم الاستقرار المستمر، ويؤدي إلى ظروف صحية غير آمنة.

وفي مجال الرعاية الصحية، تبين أن هناك 815 حالة مرضية مزمنة بحاجة ماسة للعلاج، ومنهم 531 حالة لا تتلقى أي دعم صحي أو مادي مناسب.

ونظرًا لهذه الأوضاع الصعبة، قدّم التقرير توصيات تشمل تعزيز التعليم والدعم الاجتماعي والاقتصادي، وتحسين الإسكان والبنية التحتية والخدمات الصحية، إضافةً إلى توفير الدعم الإنساني والنفسي والاجتماعي.

وبناءً على ذلك، يدعو قطاع التعليم في URDA إلى تكثيف الجهود وتعزيز التعاون بين الحكومات المحلية والمنظمات الإنسانية لتلبية احتياجات النازحين وتحسين ظروفهم المعيشية والصحية والاجتماعية.

 

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه