fbpx

أكثر من250,000 خدمة تراكمية قدمها قطاع الإغاثة في URDA عبر حملة أمنية الشتاء

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on email

URDA تتحدّى الطقس العاصف وتمنح الدفء لآلاف المحتاجين في لبنان

على الرغم من المصاعب التي واجهت فريق اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية URDA بسبب تراكم الثلوج واشتداد الرياح والأمطار، وصلت حوالي 250 ألف خدمة إغاثية بشكل تراكمي منذ انطلاق حملة أمنية الشتاء في كانون الأول 2020، إلى الأسر المتعففة في البقاع وعرسال وعكار المناطق الأكثر تضرراً جراء المنخفض الجوي القاسي، حيث يواجه المحتاجون من اللبنانيين نقصاً حاداً في مستلزمات الحياة الأساسية خاصة مواد التدفئة، وتزداد معاناة اللاجئين السوريين قسوة في الخيم المحاصرة بالثلوج.

وكعادتها، كانتURDA على أهبة الاستعداد لتنفيذ خطة الطوارئ خلال العواصف لتكون بذلك من أوائل الجهات الإنسانية التي استجابت لمناشدات المتضررين، حيث تم توزيع 281584 ليتراً من وقود التدفئة و6540 حصة غذائية، إلى جانب 5494 بطانية و 410 مدافئ و1803 فرشات. كما تم تزويد المستفيدين بـ500 قسيمة شرائية للملابس الشتوية، بالإضافة لتوزيع 907 وجبات ساخنة وطن واحد من الأرز وغيرها من المستلزمات الشتوية الأساسية التي قدّم معظمها للأطفال والنساء والمسنين والمرضى، وذلك بدعم وتمويل من عدة جهات مانحة دولية وإقليمية.

أحد المتطوعين في فريق URDA للإغاثة الطارئة، أكد أن المساعدات شملت اللاجئين السوريين والأسر اللبنانية والفلسطينية المحتاجة على حد سواء، مضيفاً أن URDA اليوم جسّدت أسمى معاني الإنسانية خلال تنفيذها للمشاريع ومدّت يد العون للفقراء وستستمر في عطائها خلال العواصف والأزمات التي تواجه كل محتاج على كافة الأراضي اللبنانية.

الجدير بالذكر أن موجة البرد القارس مستمرة لغاية نهاية هذا الأسبوع بحسب مصلحة الأرصاد الجوية في إدارة الطيران المدني، على أن يستمر الانخفاض بدرجات الحرارة ووصول ارتفاع الثلوج إلى 600 متر وما فوق، مع حلول موجات من الصقيع وتشكل الجليد على الطرق الجبلية والداخلية اعتباراً من ارتفاع 500 متر ما يستدعي تحركاً على نطاق أوسع لإغاثة المتضررين من العاصفة وتداعياتها.

فريق URDA عايش مشاهدات إنسانية مؤلمة خلال تأدية واجبه ويناشد جميع المعنيين من مؤسسات وأفراد بتقديم ما تجود بهم أيديهم من خير لنشر الدفء في قلوب الفقراء.

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه