fbpx

أوردا تطلق حملة “أمنية الشتاء” لتحقيق أماني المحتاجين ومدّهم بالدفء

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on email

يحلّ فصل الشتاء على لبنان مُثقلاً على العائلات المحتاجة هموم تأمين مستلزماته الأساسية، في وقت تمر البلاد بانهيار اقتصادي استثنائي فقدت فيه الليرة اللبنانية نحو %80 من قيمتها، فضلاً عن جائحة كورونا التي تشهد ارتفاعاً متزايداً بالمصابين وفيما لا تزال العائلات تلملم شتاتها بعد انفجار 4 آب في بيروت، الذي أدّى إلى نزوح حوالي 300 ألف شخص من منازلهم، وجرّدهم  من مداخيلهم وجعل العديد منهم يعتمدون على التقديمات التي يجود بها المتبرعون.

من هذا المنطلق وتحت شعار “أمنية الشتاء”، أطلق اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية ” “URDA حملة الشتاء لعام 2020/2021، والتي تسعى بدعم من شركاء الإنسانية المحليين والإقليميين والدوليين للوصول إلى المحتاجين في لبنان من كافة الجنسيات في مختلف المناطق اللبنانية، وذلك لتحقيق أمانيهم ومدّهم بالدفء من خلال تقديم المستلزمات الأساسية أهمها المواد الغذائية ووسائل التدفئة من وقود ومدافئ فضلاً عن الملابس والحرامات والشوادر.

هذا وبدأت التوزيعات الشتوية منذ قرابة الشهر في عدد من المناطق اللبنانية، حيث حطّ فريق URDAالإغاثي رحاله في عكار وعرسال والبقاع تأهباً لاستقبال الأمطار والثلوج وقدّم المستلزمات الأساسية للأسر الأشد احتياجاً ليصل عدد الأسر المستفيدة إلى 4762 أسرة أي ما يقارب 24.000 مستفيد خلال شهر تشرين الثاني /نوفمبر 2020، حيث تمّ توزيع 2416 حصّة غذائية ، و26000 ليتراً من وقود التدفئة بمعدل 20 ليتراً للأسرة الواحدة، و160 بطانية، إلى جانب تقديم 433 شادراً لخيم اللاجئين من ضمنها تأهيل 202 خيمة بشكل كامل عبر تقديم الأخشاب وإمدادات الكهرباء وغيرها، بالإضافة إلى توزيعات الملابس الشتوية.

مديرعام أوردا، الأستاذ حسام الغالي، أشار أن الحملة مستمرّة طيلة فصل الشتاء وتستهدف الشرائح الأشد احتياجاً في المناطق التي تشهد ظروفاً قاسية وتواجه شتاءً تصل فيه الحرارة إلى ما دون الصفر في المناطق الحدودية النائية في البقاع وعرسال وعكار، مضيفاً أن قطاع الرعاية الصحية في URDA يوفر المعدات الطبية والأدوية واللقاحات اللازمة لحماية الأطفال وأصحاب الأمراض المزمنة والحالات العاجلة في ذروة انتشار الأمراض الموسمية، إلى جانب توفير وسائل الوقاية والتعقيم ضد فيروس كورونا. كما تستمر سائر القطاعات في أوردا بتقديم خدماتها في مجال الكفالات والتعليم والحماية الاجتماعية والقانونية والدعم النفسي الاجتماعي.

الجدير بالذكر أن URDA تمكنت من مواجهة مخاطر موسم الشتاء الماضي (2019 ـ 2020) وقدمت أكثر من 320 ألف خدمة للاجئين والمحتاجين، كما تسعى جاهدة هذا الموسم لإيصال الخدمات الإنسانية لمستحقيها.

هذا وتناشد URDA المتبرعين والجهات المانحة في العالم المسارعة في تقديم العون للاجئين والمتضررين وأسرهم عبر حملة “أمنية الشتاء” من أجل إبعادهم عن دائرة الخطرخصوصاً في ظل الأوضاع الاقتصادية والصحية المتردية في لبنان.

تبرّع الآن
قم بمساعدة الآلاف اللاجئين خلال فصل الشتاء من خلال التبرع ل حملة الشتاء الخاصة بنا على موقع غلوبال غيفينغ .

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه