fbpx

أوردا تطلق حملة الأضحى لعام 2021مـ/ 1442هـ تحت شعار “في العطاء أمل”

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on email

تحت شعار “في العطاء أمل”، أطلقت أوردا حملة الأضحى لعام 2021مـ/ 1442هـ، والتي تسعى إلى توفير لحوم الأضاحي وكسوة العيد لمستحقيها من الأسر اللبنانية الأشد فقراً واللاجئين السوريين والفلسطينيين، بدءاً من بيروت وجبل لبنان وصولاً لصيدا وصور وشبعا في الجنوب، إلى الشمال فالبقاع وعرسال. ومن المتوقع أن يصل عدد الأضاحي إلى ما يقارب 2900 أضحية بين عجول وأغنام، يستفيد منها أكثر من 136 ألف شخص في مختلف المناطق اللبنانية، لتحصل الأسر على حصص اللحوم في وقت يرزخ فيه لبنان تحت أزمة اقتصادية شديدة حرمت معظم العائلات من إدارج اللحوم على لائحة طعامها.

مدير عام أوردا حسام الغالي، أكّد أن الفرق الإغاثية تكثّف استعداداتها في مختلف المناطق لاستقبال عيد الأضحى بحسب قوائم محضرة مسبقاً، كما يتم الكشف البيطري على العجول والأغنام للتأكّد من صحتها ضمن معايير طبية وشرعية. وأضاف الغالي أن مشاريع الأضحى هي من المشاريع الموسمية التي تسعى من خلالها أوردا جاهدةً على تنفيذها باحترافية بالتنسيق مع السلطات اللبنانية والبلديات في المناطق موجهاً الشكر لكافة الشركاء المحليين والدوليين السباقين إلى دعم هذا المشروع وغيره من المشاريع الإنسانية على مدار العام.

يذكر أن حملة “أضحى للعطاء فرحة” السنة الماضية 2020م/1441ه نفّذت ضمن شروط ومعايير صحية ذات جودة عالية، وإجراءات وقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، حيث وزّعت لحوم الأضاحي على حوالي 160 ألف مستفيد من مختلف الجنسيات في كافة الأراضي اللبنانية خلال أيام العيد الأربعة.

أنشر الأمل هذا الأضحى
آلاف العائلات المحتاجة تنتظر مساعدتك مع اقتراب عيد الأضحى

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه