fbpx

المطابخ الخيرية قدّمت أكثر من 30,000 وجبة ساخنة في شهر التآلف

في إطار حملته الرمضانية لموسم 1443 هـ / 2022 م والتي حملت عنوان ” شهر التآلف” ، قامت المطابخ الخيرية التابعة لأوردا خلال شهر رمضان المبارك بتحضير  حوالي 1500  وجبة ساخنة بشكل يومي لتكفي الوجبة الواحدة خمسة أفراد، حيث وصل عدد الوجبات خلال شهر الكريم إلى ما يقارب 30,000 وجبة.  هذا وعمل الفرن الخيري إلى جانب المطبخ إذ أنتج حوالي 100 ألف ربطة طوال الشهر بمعدل 3500 ربطة خبز يوميًا.

تم تحضير الوجبات بإشراف مختصصين ملتزمين التزامًا تامًا بالإجراءات الوقائية للحد من تفشي فيروس covid19، بالإضافة للتقيد بتدابير السلامة الغذائية وتخزين الأطعمة وفقًا للمعايير الصحية اللازمة.

وضمّت الوجبة الواحدة إضافة إلى الطبق الرئيسي العصائر والحلويات واللبن، الخضروات وربطة الخبز، إذ التزم الفريق خلال تحضيراته بنظام صحي متوازن لتعزيز الأمن الغذائي بإشراف اختصاصية تغذية .

هذا وقدّمت المطابخ في مختلف المناطق اللبنانية الوجبات الرمضانية للبنانيين والسوريين والفلسطينيين على حد سواء، لتقوم فرق أوردا الميدانية بتنسيق التوزيعات وفق آلية حضّرت من خلالها قوائم المستفيدين الأشد حاجة.

والجدير ذكره أن هذا المشروع الإغاثي والتنموي في آن معاً يهدف بشكل أساسي إلى تحريك العجلة الاقتصادية في لبنان وتشغيل المؤسسات التجارية والغذائية، علمًا أن المطابخ تشغل أكثر من 40 عامل بينهم 20 امرأة من مختلف الجنسيات اللبنانية السورية والفلسطينية معظمهن من الأرامل أو المعيلات لأسرهن ، كما خصصت URDA وظائف في المطابخ الخيرية لفئة الشباب من ذوي الاحتياجات الخاصة .

فالمطابخ الخيرية هي الحل الأمثل لتفادي هذه الأزمة وتقديم الفئات الأكثر ضعفاً، إلى جانب إيجاد يد عاملة وتحويل المحتاجين من أفراد مستهلكين إلى منتجين في مجتمعاتهم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on email

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه