fbpx

قطاع الإغاثة والإيواء في URDA يصل إلى مرجعيون لدعم 2500 لبناني

في إطار مشاريعه الإغاثية لدعم النازحين اللبنانيين في ظل التحدّيات التي يمر بها الجنوب اللبناني على الحدود، قام قطاع الإغاثة والإيواء في URDA يوم الجمعة الفائت بتقديم المستلزمات الأساسية لحوالي 2500 مستفيد لبناني في مرجعيون وتحديداً في قرية المطرانية وبلدية مرجعيون.

وشملت التقديمات 500 حصة غذائية و500 حصة نظافة، بالإضافة إلى 500 وسادة و500 فرشة و500 بطانية ونال 250 طفلًا حصتهم من الحلوى. إذ تم استهداف 500 عائلة لبنانية، أي ما يقارب 2500 مستفيد.

وبالرغم من التحديات والمخاطر التي واجهها الفريق أثناء توزيع المساعدات، تم الانتهاء من المشروع بنجاح. وقال أحد المتطوعين المشاركين في التنفيذ: “لم نتردد للحظة واحدة في التراجع عن تقديم مساعداتنا الإنسانية، حتى مع وجود بعض الصعوبات في الحصول على التصاريح ونقل المساعدات بين المناطق”.

بدوره أكد مدير قطاع الإغاثة والإيواء أ. محمد أحمد أن ما يشهده لبنان والجنوب بالأخص من فقر ومعاناة يحزن القلب، فهناك أسر معدومة الدخل ولا معيل لها، هذا بالإضافة إلى الحالات الصحية التي لا تستطيع تأمين الدواء أو العلاج المناسب. وأضاف أ. أحمد أن URDA على أهبة الاستعداد لتقديم المزيد من المساعدات في الفترات المقبلة.
على امتداد لبنان، اتخذت URDA على عاتقها هذه المبادرة الإنسانية لتخص النازحين اللبنانيين بهدف التخفيف عن كاهلهم، وتحقيق مبدأ التكافل والتضامن الاجتماعي بين جميع أطراف المجتمع.

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه