fbpx

مبادرات أوردا الإنسانية مستمرة وهذه المرة في بعلبك

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on email

في خضم الأزمات المتتالية التي يواجهها اللبنانيون بدءاً من تدهور الأوضاع الاقتصادية وصولاً لتفشي فيروس كورونا وتداعياته، يتدخل اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية في لبنان URDA عبر مشروع “الإغاثة العاجلة” لدعم العائلات اللبنانية المتعففة والمتضررة من الأوضاع الراهنة، وذلك من خلال تقديم الحصص الغذائية، خصوصاً في ظل الارتفاع الجنوني لأسعار الغذاء.

من هذا المنطلق، قامت URDA وبحضور مميز من مختار بلدة القدام أ.ناجي حدشيتي بتقديم الحصص الغذائية ل40 عائلة لبنانية محتاجة في بلدة “القدام” في منطقة بعلبك.

المختار حدشيتي شدّد كعادته على ضرورة تعزيز العمل الإنساني في ظل ما يعانيه المواطنون من أوضاع معيشية صعبة، مشيداً بعمل أوردا وروح التآلف لديها والتي تتجسد في أنشطتها الإنسانية من خلال تقديم الخير بعيداً عن أي اعتبارات طائفية أو مذهبية.

أحد المستفيدين الذين تلقى بدوره حصة غذائية تساعده على دعم عائلته المؤلفة من 6 أولاد، قال:” إن أوردا تفاجئنا دوماً بمبادرات تدعم صمودنا وبقاءنا بأرضنا”، واصلاً شكره للبلدية ولمختار البلدة على حد سواء.

يذكر أن الفرق الميدانية التابعة لأوردا متوزعة على مختلف المناطق اللبنانية لتقديم العون وإغاثة الفئات الأشد ضعفاً لمواجهة موجات الصقيع، علماً أنه تم تقديم حوالي 90,083 خدمة للعائلات المحتاجة خلال شهر كانون الأول / ديسمبر الماضي.

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه