fbpx

URDA و Global Giving تتعاونان في دعم العائلات المحتاجة خلال أزمة فيروس كورونا

Share on email
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

بفضل التبرعات السخية التي تلقتها من بعض داعميها على موقع غلوبال غيفينغ ، أطلقت URDA خطة الاستجابة ليروس كورونا من خلال تنفيذ عدد من جلسات التوعية المتعلقة بهذه الجائحة وتوزيع مجموعات النظافة الوقائية على 440 مستفيد في مخيم الياسمين للاجئين ومنطقة بر الياس (في حي لبناني).

بعد حضوره للغديد من الدورات التدريبية مع الصليب الأحمر ومنظمات مرجعية أخرى حول موضوع فيروس كورونا المستجد، سيقوم قطاع الحماية في URDA بتنفيذ جلسات توعية للمجتمعات الأكثر حاجة مع اتباع توصيات منظمة الصحة العالمية بشأن الاستخدام الرشيد لمعدات الحماية الشخصية (PPE) لفرق التنفيذ.

  • ما هو فيروس كورونا المستجد المعروف ب COVID-19؟
  • هل يمكننا الشفاء بمجرد الإصابة بالفيروس؟
  • هل هناك علاج لفيروس كورونا المستجد؟
  • وسائل الحماية الذاتية والوقاية من الانتشار
  • كيف ومتى تستخدم أقنعة الوجه والقفازات
  • الإزالة الآمنة لأقنعة الوجه والقفازات
  • معايير الحجر الصحي
  • كيفية التعامل مع الأسرة إذا كان أحد أفرادها مصاب بفيروس كورونا المستجد
  • كيف تستمر الأمهات المرضعات المصابات بالفيروس في الرضاعة الطبيعية مع ضمان سلامة المولود
  • كيفية تعقيم المنازل
  • الخرافات والمعلومات المغلوطة حول فيروس كورونا المستجد
  • أعراض الاصابة بالفيروس والخط الساخن للإحالة في حالة الاشتباه في COVID-19
  • الفرق بين فيروس كورونا المستجد والإنفلونزا ونزلات البرد
  • عدة مواضيع أخرى

وفي نهاية الجلسات، وبسبب التقارير المقلقة في جميع أنحاء لبنان في مختلف المجتمعات والجنسيات، قُدّم وصف موجز للعنف القائم على نوع الجنس وتم مشاركة جميع الخطوط الساخنة للإحالات الذاتية بين الفتيات والنساء والفتيان والرجال. كما وزعت على المشاركين كتيبات إعلامية حول فيروس كورونا المستجد بالتنسيق مع صندوق الأمم المتحدة للسكان.

وتتماشى هذه الخدمة مع الاستجابة الوطنية للوقاية من COVID-19. وشملت الخطوة الأولى من الاستجابة لفيروس كورونا المسجد في مجتمعات اللاجئين والمجتمعات المضيفة الوقاية على مستوى مشاركة المجتمع المحلي وزيادة الوعي من خلال تنفيذ تدابير وقائية للتوعية الصحية من الفيروس. وقد لعبت الخدمة المقدمة من URDA و Global Giving دوراحيويا في دعم خطة الوقاية الوطنية ذات الأثر الإيجابي على المجتمعات المحلية.

إن الحاجة إلى جلسات التوعية COVID19 وتوزيع مجموعات مستلزمات النظافة أكثر أهمية الآن من أي وقت مضى في لبنان، والحاجة إلى المزيد من التمويل مطلوبة لبلوغ هدفنا.
آلاء قدورة
قطاع الحماية

قم بدعم اللاجئين خلال أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد

حصص النظافة للوقاية من كوفيد-19

تبرع الآن لنتمكن من تزويد اللاجئين و الفئات الفقيرة من اللبنانيين بحصص وقاية من فيروس كورونا المستجد بما فيه الكمامات والمعقمات والصابون وغيره من المستلزمات.

التقارير المالية

يمكنك الاطلاع على التقارير المالية من خلال الضغط على الزر ادناه